21 يوليو، 2024 1:04 صباحًا

المشرف العام والعضو الفخري

صاحب السمو الملكي الأمير عبد الإله بن عبد الرحمن بن ناصر بن عبد العزيز ال سعود

المشرف العام والعضو الفخري

صاحبة السمو الأميرة هيام بنت غالب فرحان

المشرف العام والعضو الفخري

صاحب السمو الأمير أحمد بن خالد ال سعود

المدير العام ورئيس التحرير

نجلاء حمود حميد المحياوي الجهني

صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ال سعود ولى العهد ورئيس مجلس الوزراء فى المملكه العربيه السعوديه

( لدينا عمق تاريخي موغل بالقدم يتلاقى مع الكثير من الحضارات )

تروجينا وجهة متميزة عالمية المستوى تمزج بين المناظر الطبيعية والعمرانية

شارك المقال علي

رحلة إلى القمة

ستكون تروجينا وجهة متميزة عالمية المستوى تمزج بين المناظر الطبيعية والعمرانية وتقدم تجارب تتمحور حول الإنسان لكل من ساكنيها وزوارها على حد سواء. ستضم تروجينا ستة أحياء يأتلف فيها الواقع مع الابتكارات الهندسية والفن المعماري الافتراضي، ما يخلق وجهة هي الأولى من نوعها.

يميّز تروجينا

و تروجينا هي وجهة السياحة الجبلية التي تعمل على مدار العام، وتقدم سلسلة من رياضات المغامرة وأنشطة التزلج في الهواء الطلق والتجارب السياحية الاستثنائية، كما تشتمل على خيارات متنوعة لرحلات المرتفعات الطبيعية والمغامرات الافتراضية. وَ جوها أبرد من بقية دول مجلس التعاون

trojena-2-special-4-crop-3x4.jpg

36 كم من مخططات منحدرات التزلج ويوجد 42,000 م2 من المحال التجارية والمطاعم

trojena-2-special-8-crop-3x4.jpg

ويوجد أكثر من 3,620 غرفة وشقة فندقية

تمتع بتجربة 100+ و نشاط عالمي المستوى

trojena-2-special-9-crop-3x4.jpg

ويوجد مدرج جبلي بسعة 3000 مقعد

trojena-2-special-7-crop-3x4.jpg

trojena-2-special-3-crop-3x4.jpg

ويكون 3 شهور للتزلج على الثلوج في فصل الشتاء

ويحتوي على فنادق عالمية تقدم مسارات مبتكرة للضيافة في تروجينا

و اعلنت نيومفي المملكة العربية السعودية – 17 أكتوبر2022 م: ممثلة في إدارة قسم تطوير الفنادق، وهي الذراع المسؤولة عن إنشاء وتشغيل فنادق المستقبل وبناءنظام بيئي للضيافة في نيوم، عن توقيع أولى اتفاقيات الشراكة في مجال الضيافة الفندقية مع شركة إنسيمور Ennismore ، إحدى العلامات التجارية العالميةالمتخصصة في الضيافة والفنادق. وتهدف الاتفاقية إلى افتتاح مجموعة من المرافق الفندقية التي تقدم تجارب ضيافة غير مسبوقة في الوجهة العالمية للسياحة الجبلية“تروجينا”.

وتأتي هذه الشراكة ضمن جهود نيوم لإنشاء وجهة سياحية على مستوى عالمي تجتذب 5 ملاين زائر بحلول 2030، ولتكون بمثابة محفز للنمو ومسرع لأهداف التنوعالاقتصادي لرؤية السعودية 2030 حيث   ستعمل جنبًا إلى جنب مع شركاء قطاع السياحة العالميين لجعل الضيافة مسارًا وظيفيًا جذابًا ومنصة لبناء قوى عاملة قادرةعلى التفكير بجرأة وإبداع، وصناعة مفاهيم جديدة في هذا القطاع.

و تتضمن الاتفاقية افتتاح مرافق فندقية وسياحية للعلامتين التجاريتين الشهيرتين التابعتين لشركة إنسيمور وهما فنادق 25 ساعة 25hours Hotels ومورجانزاوريجنالز Morgans Originals وذلك في الوجهة العالمية للسياحة الجبلية “تروجينا، التي تتميز  بقرية تتيح التزلج على الثلج في الهواء الطلق، كتجربة فريدة مننوعها في دول مجلس التعاون الخليجي، وفي بيئة سياحية تتناغم فيها الطبيعة مع التقنيات المتقدمة. وتضم القرية مرافق سكنية تحيط بالساحة العامة، بالإضافة إلىمتاجر تجزئة ومطاعم راقية. وتمتد على جوانب الجبل، في مرتفعات القرية، منحدرات للتزلج يمكن تنشيطها على مدار العام من خلال العديد من مرافق رياضات المغامرة،مثل: المتنزه الحر، ورياضة الدراجات الجبلية، ومسارات التسلق، وألعاب قطار المنحدرات، والانزلاق الحر بالحبال وغيرها من الأنشطة.

إلى ذلك، يعمل فريق فنادق 25 ساعة جنبًا إلى جنب مع المؤسس كريستوف هوفمان وStudio Aisslinger في برلين، من أجل   تقديم  تصميم معماري فريد من نوعهيرمز إلى المستقبل ويشمل إشارات إلى تراث جبال الألب. ويضم الفندق سينما داخلية، ومطعمًا بمفهوم من المزرعة إلى المائدة، ومطعمًا مع حمام سباحة أعلى الفندق.

في حين يتم تصميم فندق مورقانز أوريجينالز ليعكس التراث الثقافي الشهير للعلامة التجارية. ويضم الفندق ومنشآت للأطعمة والمشروبات ذات مستوى عالمي، ومنتجعصحي وحمام سباحة على ارتفاع 2000 متر فوق مستوى سطح البحر، بالإضافة إلى منحدر تزلج فريد من نوعه، وحمام سباحة مرتفع يطل على الجبال. وتُسهم القبة،التي ترتفع بمقدار ثمانية طوابق، إلى جانب المناخ الجميل والتجارب الفنية المتنوعة، في إبراز العلامة التجارية للفندق.

وبهذه المناسبة، قال كريس نيومان، المدير التنفيذي لـ”نيوم لتطوير الفنادق”: “نهدف في نيوم إلى تقديم مفاهيم جديدة في السفر والإقامة والمعيشة. ومن خلال شغفناالمشترك مع شريكنا التجاري إينيسمور نسعى إلى رسم ملامح مستقبل قطاع الفندقة في المملكة وخارجها، مع تطوير مسارات فريدة ومبتكرة في عالم الضيافة، متطلعينإلى تحقيق الازدهار من خلال هذه الشراكة وغيرها في المستقبل.

من جهته، قال فيليب جوليت، المدير التنفيذي لتروجينا: “إن المقومات الفريدة لوجهة نيوم العالمية للسياحة الجبلية تروجينا، ستجعلها واحدة من أكثر الوجهات جاذبيةوإثارة للإعجاب في العالم؛ وسنعمل مع شركائنا، إنيسمور وعلاماتيها التجاريتين فندق 25 25hours Hotels ومورقانز أوريجنالزMorgans Originals، علىتقديم تجارب ثرية وغير مسبوقة للسكان وزوار تروجينا، والباحثين عن الرفاهية والمغامرة والترفيه وجودة الحياة والاسترخاء والراحة .

بدوره، عبّر الرئيس التنفيذي المشارك لـ”إنيسمور” غوراف بوشان عن سعادته بأن تكون “إنيسمور” أول شريك ضيافة يتم الإعلان عنه في “تروجينا”. وقال: “إن وجودعلاماتنا التجارية في المملكة بشكل عام، وفي هذا الموقع الفريد على وجه الخصوص، يمثل مرحلة مهمة في استراتيجية التوسع العالمية للشركة. إن فنادقنا الجديدة في“تروجينا” ستشكل أول فنادق تزلج لكل من علامتينا التجاريتين 25hours وMorgan Originals، وهي خطوة ستسهم في جذب الزوار المحليين والدوليين على حدسواء لاكتشاف نموذج فريد في عالم الضيافة.

الجدير بالذكر أن تأسيس الوجهة العالمية للسياحية الجبلية “تروجينا” وأعمال البناء قد بدأت منذ وقت مبكر، ومن المقرر أن تبدأ أعمال البناء الرئيسية في قرية التزلج فينهاية عام 2022، مما يمهد الطريق للبدء في إنشاء مشروعات ضيافة وسياحة ذات مستوى عالمي تلبي طموحات ومستهدفات الوجهة العالمية الجديدة.

و تحدث فليب غولت عن تروجينا

انه في مشروع تروجينا هو واحد من 10 مناطق أخرى في نيوم، ويتميّز عنها بما يُقدمه من تجارب غنية ومتنوعة. خاصةً في ما يتعلق بالخصائص الطبيعية والبيئة التينعمل على تطويرها ضمن منطقة جبليةكهذه. بالإضافة إلى ذلك، تتمتّع المنطقة بمناخ فريد بسبب الارتفاع الشاهق والثلوج التي تكسوها في الشتاء ودرجاتالحرارة الباردة في الصيف. وبالتالي فهي تلعب دورًا محوريًا في تعزيز طيف إمكانيات نيوم، من المشاريع الساحلية على الشواطئ ومدينة “”ذا لاين”” الخاليةمن السيارات، إلى الميناء والمطار المؤتمتين بشكل كامل. وكمشروع يهدف إلى تطوير منطقة جبلية تتيح للسكان والسياح الاستمتاع بأكثر من 100 نشاطوفعالية، لا شك أنه مشروع استثنائي وفريد من نوعه.

وقال أعمل أنا وفريقي على بناء منتجعٍ يُقدم مجموعةً كبيرةً من الأنشطة المختلفة التي لا يُقدمها أي منتجعٍ أو وجهة جبلية أخرى حول العالم. فهذا المنتجع يتميزعن غيره ببيئته الطبيعية وأنشطته الترفيهية وخياراته الرياضية وفرص التجارب التي يقدمها. وباختصار، لدينا هنا ما لم يسبقنا إليه أحد. ابتداءً من تجربة التزلجفي الهواء الطلق في المملكة العربية السعودية ووصولًا إلى قرية “”ذا فولت”” العمودية. إن لدينا العديد من الأمور التي ليس لها مثيل. فقرية “”ذا فولت””العمودية هي فكرة فريدة لم يسبق إنشاء أي شيء مثلها على مستوى العالم. كما سيكون لدينا بحيرة مصممة على شكل هيكل مقوّس في المقدمة، وهذا ليسمجرد سد تقليدي، وإنما مساحةٌ معمارية بتصميم غير مسبوق. ناهيك عن الفعاليات الموسيقية الجبلية التي ستقدم تجربة مفعمة بالحياة. إن لدينا أنشطة تلائمالجميع. وهنا تكمن جاذبية تروجينا. هناك مجموعة من المنازل والفنادق والفرص التي تُلبي احتياجات الجميع. وبالنسبة للأثرياء، فإن تفضيلهم للأماكنالحصرية أمر معروف. إلا أنهم يريدون قضاء أوقات ممتعة مليئة بالمغامرات أيضًا. فهم يرغبون في زيارة مكان مليء بالفعاليات والأنشطة ذي ثقافة رائدةومجتمع فريد.

ومن من أهم الأمور التي أخذناها بعين الاعتبار في مشروع تروجينا هو وضع معايير جديدة للمنتجعات الجبلية، من خلال الهندسة المعمارية والأنشطةوالرياضات والبيئة والمناخ والقدرة على جذب السيّاح على مدار العام. وهذا يخلق ذروة جديدة. هناك العديد من المنتجعات الرائعة حول العالم، لكن لن تجد فيهاما تقدمه تروجينا من التنوع الكبير في الأنشطة والرياضات والمناخ والتصميم والطبيعة المذهلة. لن يكون هناك مجال للمقارنة مع تروجينا.

و يُشبه برنامجنا البرامج المعروفة التي تهتم بالصحة والرفاه، ولكنه يتميز عنها بتقديم علاجات طبية عالية التقنية، وبرامج للتعافي، والتدريب، وتحسين الأداء البشري. وبذلك، يتفوق برنامجنا عن البرامج الأخرى بما يقدمه. العناصر الرقمية هنا هي بمثابة أحجار أساس لبناء هذا المكان. وعادةً ما تكون الأسس البنيوية في أي مكان هيالعلامة التجارية والتصميم وطريقة عمل المكان ككل وما يقدمه من خدمات. ونظرًا لأنها نيوم، وبسبب التراكب التقني والرقمي، فقد أصبحت التقنية عنصرًا من عناصرنهج المدن الإدراكية. سيُتيح هذا للناس إمكانية التعرف على تروجينا وتجربتها قبل أن يأتوا إليها عبر تقنية التوائم الرقمية، والتي تنشئ تمثيلًا افتراضيًا تفاعليًا للمكانيسمح للزوّار بخوض تجارب فعلية عبر الإنترنت.


و مشروع تروجينا هو واحد من 10 مناطق أخرى في نيوم، ويتميّز عنها بما يُقدمه من تجارب غنية ومتنوعة. خاصةً في ما يتعلق بالخصائص الطبيعية والبيئة التي نعملعلى تطويرها ضمن منطقة جبليةكهذه. بالإضافة إلى ذلك، تتمتّع المنطقة بمناخ فريد بسبب الارتفاع الشاهق والثلوج التي تكسوها في الشتاء ودرجات الحرارة الباردةفي الصيف. وبالتالي فهي تلعب دورًا محوريًا في تعزيز طيف إمكانيات نيوم، من المشاريع الساحلية على الشواطئ ومدينة “”ذا لاين”” الخالية من السيارات، إلى الميناءوالمطار المؤتمتين بشكل كامل. وكمشروع يهدف إلى تطوير منطقة جبلية تتيح للسكان والسياح الاستمتاع بأكثر من 100 نشاط وفعالية، لا شك أنه مشروع استثنائيوفريد من نوعه.

و أعمل أنا وفريقي على بناء منتجعٍ يُقدم مجموعةً كبيرةً من الأنشطة المختلفة التي لا يُقدمها أي منتجعٍ أو وجهة جبلية أخرى حول العالم. فهذا المنتجع يتميز عن غيرهببيئته الطبيعية وأنشطته الترفيهية وخياراته الرياضية وفرص التجارب التي يقدمها. وباختصار، لدينا هنا ما لم يسبقنا إليه أحد. ابتداءً من تجربة التزلج في الهواء الطلقفي المملكة العربية السعودية ووصولًا إلى قرية “”ذا فولت”” العمودية. إن لدينا العديد من الأمور التي ليس لها مثيل. فقرية “”ذا فولت”” العمودية هي فكرة فريدة لميسبق إنشاء أي شيء مثلها على مستوى العالم. كما سيكون لدينا بحيرة مصممة على شكل هيكل مقوّس في المقدمة، وهذا ليس مجرد سد تقليدي، وإنما مساحةٌمعمارية بتصميم غير مسبوق. ناهيك عن الفعاليات الموسيقية الجبلية التي ستقدم تجربة مفعمة بالحياة. إن لدينا أنشطة تلائم الجميع. وهنا تكمن جاذبية تروجينا. هناكمجموعة من المنازل والفنادق والفرص التي تُلبي احتياجات الجميع. وبالنسبة للأثرياء، فإن تفضيلهم للأماكن الحصرية أمر معروف. إلا أنهم يريدون قضاء أوقات ممتعةمليئة بالمغامرات أيضًا. فهم يرغبون في زيارة مكان مليء بالفعاليات والأنشطة ذي ثقافة رائدة ومجتمع فريد.

و من أهم الأمور التي أخذناها بعين الاعتبار في مشروع تروجينا هو وضع معايير جديدة للمنتجعات الجبلية، من خلال الهندسة المعمارية والأنشطة والرياضات والبيئةوالمناخ والقدرة على جذب السيّاح على مدار العام. وهذا يخلق ذروة جديدة. هناك العديد من المنتجعات الرائعة حول العالم، لكن لن تجد فيها ما تقدمه تروجينا من التنوعالكبير في الأنشطة والرياضات والمناخ والتصميم والطبيعة المذهلة. لن يكون هناك مجال للمقارنة مع تروجينا.

و يُشبه برنامجنا البرامج المعروفة التي تهتم بالصحة والرفاه، ولكنه يتميز عنها بتقديم علاجات طبية عالية التقنية، وبرامج للتعافي، والتدريب، وتحسين الأداء البشري. وبذلك، يتفوق برنامجنا عن البرامج الأخرى بما يقدمه. العناصر الرقمية هنا هي بمثابة أحجار أساس لبناء هذا المكان. وعادةً ما تكون الأسس البنيوية في أي مكان هيالعلامة التجارية والتصميم وطريقة عمل المكان ككل وما يقدمه من خدمات. ونظرًا لأنها نيوم، وبسبب التراكب التقني والرقمي، فقد أصبحت التقنية عنصرًا من عناصرنهج المدن الإدراكية. سيُتيح هذا للناس إمكانية التعرف على تروجينا وتجربتها قبل أن يأتوا إليها عبر تقنية التوائم الرقمية، والتي تنشئ تمثيلًا افتراضيًا تفاعليًا للمكانيسمح للزوّار بخوض تجارب فعلية عبر الإنترنت.

و لدينا 15 فندقًا وأكثر من 3,600 غرفة، لكن الأمر لا يقتصر على الضيافة فحسب. حيث ستكون برامج الاستجمام والندوات والمؤتمرات التي يعقدها القادة ذات أهميةكبيرة في تروجينا. ستكون لدينا مجموعة من الأشياء الفريدة. وهذا مربط الفرس. فالهدف هو جعل تروجينا مكانًا يُصنع فيه النجاح، وليس مجرد مجموعة من المشاريعالتي تم إنشاؤها ضمن مخطط رئيسي بهدف إلى تقديم برامج وفعاليات للزوار بشكل عشوائي. يتعلق الأمر بربط جميع العناصر لتعمل بشكلٍ متكامل، بدءًا من التنظيموبناء الهوية ووصولًا إلى معايير التصميم والخدمة. ومهمتنا هي جمع كل ذلك معًا.

وإن نمط التفكير الذي اعتمدناه يصب في المفهوم الرئيسي لنيوم، حيث تم تخصيص 95% من الأراضي للطبيعة. وإلى حدٍ ما، تُشبه قرية “”ذا فولت”” مدينة “”ذالاين”” من حيث تركيزها على تقليل المساحات العمرانية وإفساح المجال للمساحات المُتاحة للمشي عن طريق بنائها عموديًا بدلًا من توزيعها على مساحة كبيرة منالأراضي. إن قرية “”ذا فولت”” هي واحدة من الأمور الفريدة التي نقدمها في تروجينا. حيث يدعم تصميمها المذهل بعض مبادئ نيوم المهمة مثل الاستدامة والحفاظعلى الأراضي والابتعاد عن النهج العادي في بناء المدن بانتشار أفقي، مما يشغل مساحات هائلة من الأراضي ويتطلب الكثير من الوقت في السفر.

ولأن المنتجعات الجبلية لا تتطور بهذه الطريقة. فليس من السهل بناء منتجعٍ من الصفر في مكانٍ كهذا، وهذا ما نفعله الآن. ربما لو كانت المنتجعات الجبلية الأخرى بدأتمن الصفر، لكان حاول القائمون عليها بناء شيء كهذا. والجدير بالذكر هنا أن لدينا دافعًا في نيوم يتمحور حول “”المستقبل الجديد””. فهكذا يبدو لنا المستقبل. إن لديناالفرصة لإنشاء بنية تحتية جديدة في تروجينا سنبدأ بناءها وتطويرها من الصفر. ستكون وجهة الناس المفضلة للعيش والعمل والترفيه. فقد توصلنا إلى أسلوب تفكير غيرمسبوق وأنجزنا مشاريع هي الأولى من نوعها في العالم، لكننا تعلمنا من الماضي أيضًا.

وتولت شركة Lava Architecture الألمانية تصميم المخطط الرئيسي، وهم من اقترحوا فكرة “”ذا فولت””. أما بالنسبة لبعض العناصر الأخرى من التصميم، فقدابتكرتها شركة Bureau Proberts التي تقع في بريزبن في أستراليا، وهي الشركة التي ابتكرت فكرة البحيرة. كما ابتكرت شركة زها حديد عناصر أخرى في تصميمتروجينا. ولتصميم قرية التزلج، اخترنا شركة Aedas المعمارية في هونغ كونغ، بينما سيقوم استوديو UN بتصميم المنازل الموجودة على طول منحدر التزلج. نحن نتعاملمع مجموعة واسعة من المهندسين المعماريين وأنماط التصميم المتنوعة ضمن إطار عمل المخطط الرئيسي الشامل الذي تتحكم فيه شركة Lava، وذلك للوصول إلى نتائجكلّية ثرية بالجمال المعماري والهندسي. كما سيكون هناك المزيد كلما تقدمنا في إنجاز الأحياء الأخرى. وبالطبع، يجب أن نحرص على ألا يكون لدينا مزيج متكامل منالمصممين المعماريين وحسب، بل على أن تكون تروجينا نموذجًا للتنوع المعماري المذهل.

وسيكون هذا المرصد مخصصًا لمراقبة النجوم باستخدام تلسكوبات وبيانات ذات تقنيات متقدمة، وهو أحد مقترحات شركة زها حديد. أردنا أن يقصد الناس هذا المكانليشاهدوا الكواكب ودرب التبانة من منطقةٍ شاهقة الارتفاع تعلوها سماء صافية. ويمكن أيضًا زيارة المرصد أثناء النهار للتعرف على الفضاء والمجرّة، لذلك هو مكان يمكنفيه تجربة أشياء جديدة والتعلم. يقع المرصد في مكانٍ شاهق، حيث الهواء النقي والطبيعة الساحرة. وستستطيع من هذا المكان رؤية خليج العقبة أيضًا، ومصر ومنطقةنيوم بأكملها.

ولا توجد أماكن كثيرة حول العالم تُركز على التكوين العام للمكان بهذا الشكل المتكامل. وهذا ما سيُميزنا عن الوجهات الجبلية الأخرى والوجهات السياحية بشكل عام. في كثير من الأحيان، يأتي دور مستشار العلامة التجارية أو مستشار التسويق أو الفريق الذي يدير العقار أو يقوم بكل الفعاليات، بشكل افتراضي عند قرب انتهاءمرحلة التطوير. لكننا نأخذ هذه الخطوة منذ البداية حتى يتم التفكير فيها في أولى المراحل. هذا هو سر بناء مكان رائعٍ مثل تروجينا. قد تبني وجهةً فريدةً بتصميممبتكر، لكنه إذا افتقر للحياة أثناء الليل أو النهار، سيفقد جماله ورونقه، لا سيما إذا لم يتم الاعتناء بالبيئة المحيطة وكانت مستويات الخدمة رديئة. يكمن بيت القصيد هنافي أن تكون الوجهة السياحية مُفعمةً بالحياة يوميًا وعلى مدار الساعة. هذا ما سيجذب الناس إلى المكان ويجعله تجربة تستحق الزيارة. لذلك يجب التفكير فيه مبكرًاوطوال عملية التطوير.

وإنه ذلك المزيج. ليس التصميم فقط. إنها الطريقة التي يعمل بها المكان، وكيفية إدارة برامج الفعاليات، وتميز التصميم. وبهذه الطريقة، أنت تجعل الناس ترغب فيالقدوم، بدلًا من محاولة بيع الفكرة لهم. لكني أظن أن المناخ سيلعب دورًا مهمًا إذ سيُحدث فرقًا كبيرًا في جودة ونقاء الهواء. بالإضافة إلى الإطلالات الطبيعية والمناظرالجبلية الخلابة. يتعلق الأمر كله ببناء وجهةٍ للعيش والعمل والترفيه والسياحة. هناك الكثير من الأماكن الرائعة حول العالم، لكننا نملك فرصة القيام بشيء أجمل، شيء لامثيل له، بسبب نطاق العرض الذي نقدمه وبيئة هذا المكان. وكذلك طريقة إدارته وتصميمه وهويته وطريقة العناية به وبتطويره، وهذا ما يُميزنا عن غيرنا.

وستكون لدينا مركبات مستدامة بيئيًا تعمل بالطاقة النظيفة وتسير على الطرق، وقطار جبلي مائل يوصل الأشخاص إلى تروجينا. ما زلنا نتناقش حول كيفية ربط منطقةتروجينا بالمطار ليتمكن الناس من الوصول إليها بسرعة. نتوقع أيضًا الربط عبر سفن الإنزال الجوي ومحطات خاصة لإقلاع وهبوط الطائرات المُسيَّرة. سيكون أحدثنظام نقل يمكننا استخدامه، والذي يتماشى مع نهج نيوم لأنظمة النقل المتقدمة التي تقلل من أوقات السفر. سيوفر “”ذا سباين””، خط السكك الحديدية عالي السرعة،مغامرات مذهلة على طول الطريق من المطار، ومن ثم يمكننا التفرع عن الخط أو نقل الأشخاص إلى تروجينا.

وإحدى أهم العناصر البيئية التي ستُحيط بمنطقة تروجينا هي محمية طبيعية سنستفيد منها ونُساعد في حمايتها أيضًا. في البداية، أثناء فترة التطوير والبناء، يجب أنندرك طبيعة عملنا وأن نكون في غاية اليقظة والانتباه لأي أمر يطرأ هناك. فإذا شققنا طريقًا جديدًا عبر هذه البيئة لن نتمكن أبدًا من إعادتها كما كانت. نحن نتبع نهجًايعي ويراعي قيمة النباتات والحيوانات. إن علينا احترام البيئة الطبيعية والتعامل معها كعنصر ذي قيمة مضافة.

وفي عام 2022، قدمنا اسم شريكنا الفندقي الأول Ennismore، حيث كانت فنادق 25hours وMorgans Originals أول علامتين تجاريتين تقرران افتتاحفنادق في تروجينا. تبع ذلك الإعلان عن شراكتنا مع Collective Retreats في فبراير 2023. أما بالنسبة لمشغلي خدمات الضيافة في قرية “ذا فولت”،فالمفاوضات ما زالت جارية.

وعلينا إيصال كمية كبيرة من المياه إلى أعلى الجبل، لذلك يبلغ قطر أنبوب الإمداد مترًا واحدًا، وهي مياه بحر محلاة. إن “”ذا باو”” في مقدمة البحيرة عبارة عن بناءمعلّق مجوّف من الداخل، لذلك نحصل على هذه الكمية من الماء عبر الجزء العلوي الذي يبلغ عمقه حوالي خمسة أمتار، ثم تُقام أنشطة متعددة داخل “ذا باو”. يبلغالارتفاع من أرضية الوادي إلى مقدمة “ذا باو” قرابة 150 مترًا، ويبلغ ارتفاع سد “”هوفر”” 170 مترًا، لذلك يُعد هذا الإنشاء ضخمًا. كل ذلك قابل للتنفيذ والتحقيق،لكن ما نخطط له يتجاوز الحدود. وهذا ليس لأننا نستخدم تقنية لم نُجربها من قبل. فعلى الرغم من أنه مبنى ضخم سيُبنى في منطقة نائية، إلا أن المهارات والخبراتلتنفيذه موجودة بالفعل. يمكن القول إن جميع المواد المستخرجة التي أزلناها بعناية من جانب التل لبناء قرية “”ذا فولت”” العمودية سيُعاد تدويرها في بناء السد، لذلكفنحن لا ننقل أطنانًا من المواد، وإنما تُسحق ويُعاد استخدامها في السد. لذلك فهناك علاقة واضحة بين كل من “ذا فولت” والبحيرة و”ذا باو” والسد. وهذا يدل علىتناغم العمل داخل منظومة نيوم.

و يتحدث إرث عن مبادئ نيوم، وهو بناء مشاريع للمستقبل يمكنها الاستمرار في النمو. إن لدينا مخططًا رئيسيًا على مساحة 1.2 مليون متر مربع. نحن نعلم بالفعل أنهناك إمكانية لمزيد من التطوير في منطقة تروجينا، وهذا يعني أننا ما زلنا في البدء. لكن هذا الإرث سيغدو مكانًا رائعًا يتطلع الناس لزيارته، وهذه أولى خطوات النجاح. أن تبني مشروعًا للمستقبل يدوم بالفعل حتى مستقبل يتجاوز مرحلة التطوير، لتتمكن تروجينا من مواصلة النمو والتطور.

وأنا مهندس مساحة معتمد. وهذه هي تجربتي الأولى للعمل في الشرق الأوسط والمملكة العربية السعودية، لكن خبرتي تمتد لنحو 32 عامًا في التطوير العقاري. كنتمسؤولًا عن تسليم المشاريع لمدة عشرين عامًا تقريبًا بصفتي مدير ومستشار تطوير، ثم قضيت تسع سنوات في محطة Battersea للطاقة في لندن كرئيس تنفيذيللعمليات التشغيلية، وكنت ضمن الفريق الذي وضع الخطة الرئيسية التي تبلغ مساحتها 8,000,000 قدم مربع منذ التخطيط وحتى إنشاء المكان. وقبل ثلاث سنواتمن انضمامي إلى فريق تروجينا، كنت المدير التنفيذي للتطوير في مجموعة Canary Wharf في الحي المالي في لندن.

والقائمون على نيوم يعتنون بنا خير عناية. إن أفضل ما في هذا المكان هو التنوّع الكبير والجنسيات المختلفة. والعمل مع أشخاص متمرسين وخبراء في مجالاتهم والتعلممن مهاراتهم هو أمر ملهم حقاً.

وإنها فرصة القيام بأمر مختلف، فأنا كالكثير من الناس هنا، أحب التحدي المتمثل في أن أكون أول الموجودين هنا والمستمتعين بالعمل بهذه الروح الطموحة. بالنسبة لي،هذا هو ما يجذبني. بالإضافة إلى أن متعة العمل في مجال العقارات والبناء يكمن في أن تترك أثرًا وراءك. هناك شيء ملموس، فأنت تتمكن من مشاهدة الأماكن التيساعدت في إنشائها وبنائها.

الطقس
مدينة: آشبورن البلد: United States
24°C
الرطوبة 76% الغيوم 100% سرعة الريح 4m/s
إصدارات المجلة النسخة الرقمية
اخر الاخبار
IMG_6037
برنامج رواد السياحة
IMG_6038
الإقامة المميزة
WhatsApp Image 2024-01-27 at 8.50
السياحة المعنوية الطبية
استديو الصور
النشرة البريدية

مع كل متابعة جديدة

إشترك في القائمة البريدية سيصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة وتكون ممن يطلعون على الخبر في بداية ظهورة، اشترك الآن في القائمة البريدية

أشهر الموضوعات
IMG_6037
برنامج رواد السياحة
IMG_6038
الإقامة المميزة
WhatsApp Image 2024-01-27 at 8.50
السياحة المعنوية الطبية
التصنيفات

صاحب السمو الملكي الامير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ال سعود ولى العهد والنائب الاول لرئيس مجلس الوزراء و وزير الدفاع فى المملكه العربيه السعوديه

( لدينا عمق تاريخي موغل بالقدم يتلاقى مع الكثير من الحضارات )

المشرف العام والعضو الفخري

صاحب السمو الملكي الأمير عبد الإله بن عبد الرحمن بن ناصر بن عبد العزيز ال سعود

المشرف العام والعضو الفخري

صاحبة السمو الأميرة هيام بنت غالب فرحان

المشرف العام والعضو الفخري

صاحب السمو الأمير أحمد بن خالد ال سعود

المدير العام ورئيس التحرير

نجلاء حمود حميد المحياوي الجهني

القائمة الرئيسية
التصنيفات